المقاصد تؤكد جهوزيتها لعلاج القيق فور موافقته

القدس المحتلة_ 16/2/2016_ أكدت إدارة مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية أن قضية استقبال الأسير محمد القيق مرهونة بموافقته الشخصية على ذلك.
وذكرت الإدارة في بيان لها أن المستشفى ستكون بكامل الجهوزية لعلاج القيق فور موافقته،وبعد التأكد من كون القرار يتماشى مع رغبته في نيل الحرية،وبعيدا عن تنفيذ الشروط الإسرائيلية التي يرفضها القيق.
كما ذكرت الإدارة أنها تدعم قرار الأسير وحقه في اختيار المكان والزمان المناسبين لنقله إلى أي من مشافي الوطن، إضافة إلى كون المقاصد على أتم الاستعداد لاستقباله وتقديم العلاج الفوري واللازم له، باعتبار المستشفى إحدى أهم المشافي الفلسطينية.
ولفت البيان إلى حقيقة أن وجود مستشفى المقاصد داخل حدود مدينة القدس،يعتبر أحد أهم دعامات الصمود والبقاء في المدينة المقدسة كمؤسسة فلسطينية بحتة، سعيها الأول نحو خدمة أبناء وطنها لا سيما الجرحى والأسرى المرضى.

Check Also

نجاح أول عملية زراعة كلية في مستشفى المقاصد

القدس المحتلة. بنجاح مبهر وجهود متكاملة، وللمرة الأولى في مستشفى المقاصد المقدسي، سجلت وحدة الكلى …