الرئيسية / آخرالأخبار / إدارة مستشفى المقاصد: شهيدان ومئات الجرحى الأمس واليوم واقتحام الاحتلال الأخير للمستشفى كان الأبشع

إدارة مستشفى المقاصد: شهيدان ومئات الجرحى الأمس واليوم واقتحام الاحتلال الأخير للمستشفى كان الأبشع


بيان صادر عن مستشفى المقاصد

 

إدارة مستشفى المقاصد:


شهيدان ومئات الجرحى الأمس واليوم واقتحام الاحتلال للمستشفى كان الأبشع منذ الانتفاضة الأولى

القدس المحتلة- 21/7/2017- قالت إدارة مشفى المقاصد الخيرية الإسلامية إن المستشفى استقبل حتى الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم أكثر من مائة إصابة إضافة إلى أكثر من خمسين جريحا بالأمس ، منهم عدد من الإصابات الخطيرة بالرأس والصدر  والبطن، كما استشهد شابان اليوم من جراء إطلاق الذخيرة الحية مع وجود عدد كبير من الإصابات بالرصاص المغلف بالمطاط مما اضطر الطاقم الطبي إلى إجراء عمليات طارئة للمصابين.


كما قالت الإدارة أن عددا كبيرا من المصابين لم يستطع الوصول إلى المستشفى بسبب حصار قوات  الجيش الإسرائيلي  للمستشفى بمئات الجنود من حرس الحدود والشرطة المدججة بالسلاح وقنابل الغاز والصوت التي أطلقت ب

كثافة في حرم المستشفى.

 

واستنكرت الإدارة اقتحام ما لا يقل عن خمسين جندي من قوات حرس الحدود أقسام الطوارئ والعمليات وبنك الدم وأقسام أخرى بحثا عن مصابين، وأضافت بأن المستشفى لم يتعرض لاقتحام بهذه البشاعة منذ الانتفاض

ة الأولى وكان من الممكن أن يشتبك الجيش مع الطواقم الطبية داخل أروقة المستشفى وييقط شهداء وجرحى وذلك بسبب صلافة جنود الاحتلال وفظاظتهم اللامتناهية وعدم احترامهم لأية أعراف أو مواثيق دولية طبية أو حتى آداب التعامل مع المرضى والطواقم الطبية.


كما اعتدت قوات الاحتلال على عدد من الأشخاص منهم متبرعين بالدم وبخاصة عند اقتحام بنك الدم حيث قاموا بطرد المتبرعين والموظفين على حد سواء إلى خارج القسم.


وطالبت إدارة المستشفى المجتمع الدولي والصليب الأحمر وكافة مؤسسات حقوق الإنسان بحماية المستشفى من هذه الانتهاكات السافرة التي أن دلت على شيء فإنما تدل على همجية غير مسبوقة وعدم انصياع أو احترام لأي من المواثيق الدولية.


وأضافت الإدارة في بيانها: “نشعر أننا في القدس نقف وحدنا تماما في وجه غطرسة لم يسبق لها مثيل وبطش لم نر مثله من قبل في الوقت الذي تصمت فيه الأصوات العربية والدولية بل وتتسابق فيه بعض الحكومات العربية لتطبيع العلاقات وفتح جسور المودة مع حكومة اثبتت اليوم انها بسماحها لدخول جنودها بالبساطير والأسلحة الرشاشة إلى غرف العمليات خلال إجراء عمليات جراحية معقدة  انها لا تحترم البتة المواثيق الدولية أو الطواقم الطبية اوحرمة المرضى والمستشفيات الفلسطينية“.

 

وشكرت إدارة المقاصد تلبية المواطنين المقدسين لدعوات المستشفى بالتبرع بالدم، مشيرا إلى أن أكثر من ٢٢٠ مواطن قد توافدوا للتبرع خلال الساعات الأخيرة ملبين نداء الواجب الإنساني، كما ستعلن عن حملات التبرع بالدم الفورية في حال لزم الأمر.

من جهة أخرى، طالبت الإدارة في بيانها من كافة وسائل الإعلام والصحافة التروي في نقل الأخبار لا سيما المتعلقة بحالة الجرحى والمصابين الذين يتلقون العلاج في المستشفى، مثمنة للإعلاميين حسن تعاونهم

 

 

شاهد أيضاً

بحضور د. محمد اشتيه:مستشفى المقاصد يتسلم جهازا محمولا للتنفس الصناعي مقدّما من شركة فلسطين للتأمين

  القدس المحتلة- 21/8/2017– استقبل د. رفيق الحسيني مدير عام مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية معالي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *