الرئيسية / فعاليات المستشفى / المقاصد يحتفل بذكرى ميلاد خمسة توائم من قطاع غزة

المقاصد يحتفل بذكرى ميلاد خمسة توائم من قطاع غزة

22/8/2015



IMG_7715

احتفلت مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية بمرور عشرة أعوام على ولادة خمسة توائم من مدينة خان يونس في قطاع غزة، حيث شهدت أقسام المستشفى المختلفة حينها حالة من التأهب نظراً لخطورة وضع الأم وأجنّتها الخمسة في الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل، إلا أن عمليات الولادة والمتابعة قد حققت نجاحاً متميزاً.

وجرى الحفل بحضور رئيس الهيئة الإدارية لجمعية المقاصد الدكتور عرفات الهدمي، ومدير عام المستشفى الدكتور رفيق الحسيني، والمدير الإداري للمستشفى السيد عصام عقل، ومديرة قسم العلاقات العامة الدكتورة سامية الكرد، وعدد آخر من أعضاء الهئية الإدارية والأطباء والممرضين.

وهنأ الهدمي الأطفال بمناسبة ذكرى ميلادهم العاشر قائلاً:” في كل مرة تحتضن المقاصد مواليدها الجدد، لتؤكد على الشعار الإنساني الذي ترفعه دوماً وهو سلامة الأم والمولود، سعيدون جداً بوجودكم بيننا من جديد، ونأمل أن نلتقيكم كل عام وأنتم بأفضل حال، والوضع في قطاع غزة قد أصبح أكثر أمناً وأماناً”.IMG_7680

أما الحسيني فقد رحب بالأطفال وذويهم، حيث قال: ” نشكر لكم تلبيتكم دعوتنا وقدومكم من قطاع غزة، لنحتفل بكم اليوم وقد بلغتم سن العاشرة بعدما احتضنتكم مستشفى المقاصد خداجاً حين ولادتكم، ولكن بفضل الله وعناية الأطباء قد كبرتم وأصبحتم في عمر الزهور، وأدعو الله أن يمنحكم المزيد من الصحة والعافية والتفوق ليفخر بكم ذويكم الذين بذلوا الجهد من أجل تربيتكم، وتفخر بكم مستشفى المقاصد العريقة التي تخدم الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده، وقد كان لها دوراً بمشيئة الله تعالى في إنجاح إبقائكم على قيد الحياة”.

واستذكر الدكتور حاتم خماش يوم ميلاد التوائم صباح يوم الجمعة قبل عشرة أعوام حين قرر الأطباء في قسم الولادة إجراء عملية قيصرية للأم نسرين، التي أنجبت التوائم الخمسة؛ حيث كان يزن أكبرهم 1400 غم، فيما كان أصغرهم يزن 900 غم، ليستمر المستشفى برعايتهم في الحضانة لمدة شهرين متتاليين.

وأضاف: “إن هذه الحالة تعبر عن تكامل الخدمة في مستشفى المقاصد من أجل تقديم الخدمة الأفضل لأبناء الوطن بمختلف أقسامه: النسائية والأطفال والأطفال حديثي الولادة، والمختبر والعناية المركزة وبنك الدم والهيئة الادارية والخدمة الاجتماعية، جميعهم كان لهم دوراً مهماً في إنجاح هذه المهمة ومثلها من المهام المشابهة، واليوم نرى أطفالنا الخمسة بعد عشرة أعوام كأطفال طبيعيين ومتفوقين، وهذا ما يميز الأداء في مستشفى المقاصد”.
وخلال الحفل تم تقديم مبلغ رمزي كهدية من متبرع كريم للتوائم الخمسة: محمد وعبد الله وزينة ويوسف وشهد شبير، فيما قدم السيد حسام أبو رموز صاحب شركة عالم المياه حقائب مدرسية وقرطاسية للأطفال.

من جانبه شكر الأب حاتم شبير جميع الأطباء الذين ساهموا في إنجاح عملية ولادة أطفاله، وخصّ بالذكر الدكتور سعادة جابر والدكتور حاتم خماش، والدكتور عبد اللطيف الخطيب، إلى جانب الإدارة وطواقم التمريض والعاملين في المختبر وبنك الدم.

فيما ذكرت الأم أنها لا تنسى اللحظات الصعبة التي مرّت بها، حين تقرر إجراء العملية لها، وما عانته من صعوبة أثناء العملية وبعدها، وأضافت: “أحمد الله سبحانه وتعالى أن كحل عيوني برؤية أطفالي الخمسة، وأشكر الأطباء والممرضين في مستشفى المقاصد الذين تأهبوا من أجل خدمتي ومعالجتي، والحفاظ على حياة أطفالي، وهم لا ينقطعون عن التواصل معنا في السراء والضراء”.

شاهد أيضاً

المشاركون في ”لقاء القدس_عمّان العلمي الثاني“ يؤكدون أهمية استمرار النشاطات المشتركة

نظّمه مشفى المقاصد ونقابة الأطباء الأردنية   القدس المحتلة_ 7 أيلول 2017-  استضافت كلية المقاصد الجامعية في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *