الرئيسية / آخرالأخبار / مدير جمعية المقاصد: قوات الاحتلال تواصل منع المرضى والموظفين من الوصول إلى عيادات باب الغوانمة

مدير جمعية المقاصد: قوات الاحتلال تواصل منع المرضى والموظفين من الوصول إلى عيادات باب الغوانمة

 

القدس المحتلة- 19/7/2017- قال د.طارق بركات مدير عام جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية إن قوات الاحتلال الإسرائيلية تواصل ومنذ بدء إغلاق المسجد الأقصى والبلدة القديمة عرقلة العمل في عيادة باب الغوانمة التابعة للجمعية، ومنع الطواقم العاملة والمرضى من الوصول إليها.

 

وناشد بركات الهيئات المختصة بحقوق الإنسان ومنظمة الصحة العالمية بالتدخل لحماية المؤسسات الصحية والإنسانية من أجل وضع حد للتضييق الذي يمارسه الاحتلال، لا سيما على المرضى الذين يخضعون للتفتيش المذل باستمرار عبر الحاجز الذي وضعته الشرطة الإسرائيلية على مدخل العيادة مما يؤدي إلى منعهم من الوصول وتلقي العلاج، مشيرا إلى أن الأيام الأخيرة لم تشهد سوى وصول القليل من المرضى الذين يستفيدون من خدمات العلاج المجاني الذي يقدّم لهم.

 

 

وشدد بركات على أهمية استمرار عمل عيادة باب الغوانمة التي تعمل منذ التسعينات، وتقدم خدماتها لأهالي البلدة القديمة والمصلين الذين يرتادوا الحرم القدسي الشريف، مضيفا: “على هيئات المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية التدخل وفرض الحماية على المؤسسات الصحية، حتى يتمكن الطاقم الطبي في العيادة من مواصلة سير العمل كما يجب لصالح المواطنين، دون إحداث أية عراقيل أو وضع حواجز، وذلك وفقا للقوانين الدولية التي تضمن لكل إنسان الحصول على العلاج اللازم”.

 

 

شاهد أيضاً

شبكة مستشفيات القدس الشرقية تطلق مشروعا لدعم مرضى القدس المهمشين وغير المؤمنين صحياً

بيان صحفي   القدس المحتلة- 22 تشرين أول 2017-  أعلنت شبكة مستشفيات القدس الشرقية عن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *