الرئيسية / آخرالأخبار / “المقاصد” ينظم احتفالية “إجراء 1000 عملية قلب مفتوح بأيادٍ فلسطينية”

“المقاصد” ينظم احتفالية “إجراء 1000 عملية قلب مفتوح بأيادٍ فلسطينية”

البيرة- 13 نيسان 2017- نظمت مستشفى جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية احتفالا بمناسبة “إجراء ألف عملية قلب مفتوح للأطفال بأيادٍ فلسطينية”، وذلك تحت رعاية دولة رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله، في مسرح الهلال الأحمر في مدينة البيرة، وبدعم من بنك فلسطين وبالشراكة مع شبكة أجيال الإذاعية.

 

وجرى الاحتفال بحضور الدكتور جواد عواد وزير الصحة وممثل رئيس الوزراء، والمهندس عدنان الحسيني وزير شؤون القدس ومحافظها، ود. صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي، و د. نبيل شعث مستشار الرئيس للشؤون الدولية، وسماحة الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، ود. ليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة. كما أمَّ الاحتفال الذي حمل شعار “دعمكم يحمي نبض قلوبهم”، عدد من المسؤولين والشخصيات الاعتبارية وممثلي مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص، إضافة إلى عدد من الأطفال من مرضى القلب الذين تلقوا العلاج في المقاصد وذويهم، إلى جانب عدد من الطواقم الطبية وموظفي المقاصد.

لمشاهدة الفيديو:

https://www.youtube.com/watch?v=Y7WM4AB_uSI 

وألقى الدكتور جواد عواد، كلمة أكد فيها أن وزارة الصحة تعمل بتعليمات القيادة السياسية ممثلة بسيادة الرئيس محمود عباس ودولة رئيس الوزراء، التي تؤكد على دعم المؤسسات الصحية في القدس للحفاظ على عروبتها وفلسطينيتها، وأضاف د.عواد: “نهنئ أنفسنا لأننا وصلنا إلى يومٍ لا نحوِّل فيه أطفالنا لإجراء هذه الجراحات إلى مستشفيات غير فلسطينية”. كما أوضح د. عواد أن استراتيجية الوزارة تقوم بالأساس على ضخ الكوادر الصحية والطبية والفنية والإدارة الكفؤة، وتضع نصب أعينها هدف توطين الخدمة الصحية، مشددا على اعتبار مشافي القدس جزءاً من شبكة المستشفيات الحكومية.

 

وخلال الاحتفال، أعلنت د. تفيدة الجرباوي مدير عام مؤسسة التعاون عن تقديم المؤسسة تبرعاً لصالح قسم جراحة قلب الأطفال بقيمة نصف مليون دولار، إلى جانب تقديم تبرع آخر بقيمة 180 ألف دولار لصالح توسعة قسم الطوارئ في المستشفى.

لمشاهدة الفيديو:

https://www.youtube.com/watch?v=abNFlSslj0c 

وفي كلمته الافتتاحية رحب الدكتور عرفات الهدمي رئيس الهيئة الإدارية لجمعية المقاصد الخيرية بالضيوف الكرام، شاكرا تلبيتهم لدعوة مستشفى المقاصد حضور الحفل الذي يقام بمناسبة إنجاز قسم جراحة قلب الأطفال لألف عملية قلب مفتوح خلال السنوات الأربع الأخيرة بأيادي طواقم فلسطينية، كما سرد نبذة عن تاريخ نشأة المستشفى العريق في مدينة القدس قبيل 49 عاماً.

 

وقدم الدكتور رفيق الحسيني مدير عام المستشفى عرضا تفصيليا حول إنجازات المقاصد خلال السنوات الأخيرة، متحدثا عن الدور المتميز الذي قام به مستشفى المقاصد منذ تأسيسه على الصعيد الطبي والتعليمي والإنساني والوطني، مرورا بكافة الأحداث التاريخية التي مر بها الشعب الفلسطيني، كما استعرض أهم الأقسام الرئيسية العاملة في المقاصد بكوادر ذات كفاءة عالية.

بدوره، قال البروفيسور نزار حجة اختصاصي ورئيس قسم جراحة قلب الأطفال: “نحن هنا لا نعطي الطفل نصف عمرنا، بل نعطي عمرنا كله لنرى الطفل الفلسطيني لا يحتاج إلى أحد”، مقدماً معلومات مفصلة حول ماضي وحاضر ومستقبل المركز الفلسطيني لجراحة قلب الأطفال، حيث تضاعف عدد العمليات من 180 في العام 2013 ليصل إلى 300 حالة هذا العام، كما ازداد عدد عمليات القسطرة التشخيصية والعلاجية إلى 500 حالة.

وبيّن د. حجة أن 600 – 650 حالة تولد سنويا مع أمراض خلقية في القلب، منها 500 حالة تحتاج إلى تدخل جراحي فوري خلال الفترة الأولى من عمر الطفل، لذا فإن المركز الفلسطيني لجراحة قلب الأطفال يسعى إلى توفير جميع القدرات ليتمكن من إجراء 450 – 500 حالة سنوياً، وإنهاء التحويلات إلى المستشفيات الإسرائيلية والخارج بحلول العام 2018.

وأضاف د. حجة أن من جملة الأهداف المتعددة التي يطمح مستشفى المقاصد إلى تحقيقها، إنشاء وحدة للعناية المتوسطة بواقع 6 أسرة، إلى جانب التمكن من إجراء عمليات زراعة الصمام الرئوي بواسطة القسطرة وذلك مع نهاية العام 2017، إضافة إلى استكمال ابتعاث الطواقم الطبية إلى جميع أنحاء العالم بهدف التدريب.

 

من ناحيته أكد هاشم الشوا، رئيس مجلس الإدارة، والمدير العام لبنك فلسطين الراعي الحصري للاحتفال، على دور مستشفى المقاصد وجهودها في علاج آلاف المرضى الفلسطينيين من جميع المدن الفلسطينية بما يشمل قطاع غزة طوال السنوات الماضية، مؤكداً أن دعم المقاصد ما هو إلا استثمار طويل الأجل في مستقبل الإنسان الفلسطيني. وأشار الشوا إلى أن بنك فلسطين ساهم في دعم المستشفى عبر العديد من المبادرات والنشاطات، لا سيما الحملة التي أطلقها البنك في العام 2014 “فلسطين في القلب” إبان الحرب الأخيرة على قطاع غزة، بالإضافة إلى توفير بيوت متنقلة لمرافقي المرضى القادمين من خارج مدينة القدس.

 

وتم خلال الاحتفال عرض فيلم تناول عددا من قصص نجاح العمليات في قسم جراحة قلب الأطفال في مستشفى المقاصد، وهو من إخراج المخرج الفلسطيني مراد نصار. واشتمل الحفل الذي تولى عرافته الإعلامي محمد الرجوب من شبكة أجيال الإذاعية، على عدد من الفقرات الموسيقية والفنية والدبكة الشعبية قدمتها كل من فرقة مزاج من معهد إدوارد سعيد وفرقة غربة لاجئ والفنانة يمنى أبو هلال والفنانة منى ميعاري.

 

وفي ختام الحفل، كرمت إدارتا جمعية ومستشفى المقاصد عدداً من داعمي ومانحي مستشفى المقاصد والشخصيات التي كان لها دور فعال في التطور الذي وصل إليه مستشفى المقاصد في السنوات الأخيرة، وهم؛ د. جواد عواد وزير الصحة، م. عدنان الحسيني وزير شؤون القدس ومحافظها، د. محمد اشتيه رئيس المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار، د. ليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة، د. محمد مصطفى رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطيني، د. تفيدة الجرباوي مدير عام مؤسسة التعاون، هاشم الشوا رئيس مجلس إدارة بنك فلسطين، سامر سعيد خوري الرئيس التنفيذي لشركة اتحاد المقاولين، م. عباد اسبيتان من جمعية حماية القدس.

 

كما تم تكريم كل من السيد بدر الكالوتي، البنك الإسلامي للتنمية- جدة، الهلال الأحمر القطري، وستقوم المستشفى بتكريم

مجموعة أخرى من الشخصيات والمؤسسات الداعمة في العاصمة الأردنية عمان أواخر الشهر الحالي.

 

 

 

شاهد أيضاً

بحضور د. محمد اشتيه:مستشفى المقاصد يتسلم جهازا محمولا للتنفس الصناعي مقدّما من شركة فلسطين للتأمين

  القدس المحتلة- 21/8/2017– استقبل د. رفيق الحسيني مدير عام مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية معالي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *