الرئيسية / النصائح الطبية / ما هي أهم النصائح للمرأة الحامل

ما هي أهم النصائح للمرأة الحامل

تفرح كُل امرأة عند سماعها بخبر حملها، وخصوصاً إذا كان حملها الأول، فسوف تشعر بفرحة كبيرة وشوق كبير للطفل الذى سوف يأتي بعد عدة أشهر، ومهما تخيلت الأم مدى التغيير الذي سوف يحدث في حياتها في خلال فترة حملها وبعدة ولادتها، فلن تستطيع توقع كل ما سيحدث في فترات الحمل بالتفصيل، فكل شهر مِن أشهر الحمل يحمل للمرأة مفاجئات كثيرة، وتغيرات كبيرة في جسمها وفي المولود، وقد لا تستطيع المرأة في البداية التعامل مع كل هذه التغيرات التي تشعر بها لأول مرة، ولكن بعد استشارة الطبيب والاطمئنان على صحتها وصحة الجنين سوف تتأقلم الأم مع هذا الحمل.

كيف يحدث الحمل يحدث الحمل نتيجة تلقيح الحيوانات المنوية للبويضة الجاهزة للإخصاب، وبعدها تلتصق البويضة المخصّبة في جدار الرحم، وتبدأ بالانقسام والنمو مسببة أعراض الحمل التي تشعر بها المرأة. تقوم المرأة بالعادة بإجراء اختبار الحمل للتأكد مِن حملها، وذلك بطرق مختلفة: إمّا بفحص الحمل عن طريق الدم، أو عن طريق البول، وبعد تأكد المرأة مِن حملها بعدة أسابيع يمكنها المراجعة لدى طبيب النساء المختص؛ كي تتابع حملها وتطمئن على صحتها وصحة الجنين، ويجب أن لا تُهمل المرأة حملها أبداً، وأن تهتم جيداً بنفسها خلال فترة الحمل؛ كي لا تتعرض لأي مشاكل أو أمراض، وكي ينمو الجنين بشكل صحي وسليم. ويوجد الكثير مِن الأمور التي يجب على المرأة أن تأخذها بعين الاعتبار، ويجب أن تهتم بأخذ النصائح مِن الجميع، وخصوصاً الطبيب؛ كي يساعدها ذلك في تجاوز فترة الحمل بسلام. نصائح للمرأة الحامل المتابعة الطبية يجب الاهتمام بإجراء تحاليل الدم، والتأكد مِن عدم إصابة الأم الحامل بأي مرض، مثل: مرض تجلّط الدم مثلاً. إجراء تحليل السكري كل شهر في أشهر الحمل؛ كي تتأكّد المرأة مِن عدم إصابتها بسكر الحمل. فحص ضغط الدم كل شهر أيضاً، والاطمئنان مِن عدم إصابة المرأة الحامل بضغط الحمل. إجراء تحليل البول لكي تتأكد المرأة مِن عدم إصابتها بأي التهابات؛ كي لا يتسبب ذلك لها بأي مشاكل صحية. فحص الجنين كل شهر لدى طبيب نساء مختص، والاطمئنان على صحته ونموه بشكل سليم. فحص وزن المرأة الحامل كل شهر، والتأكد مِن عدم زيادة وزنها كثيراً؛ كي لا يسبب ذلك لها تسمم الحمل. إذا شعرت المرأة بأي تعب أو أي أعراض مثيرة للقلق يجب مراجعة الطبيب ومعرفة السبب. تناول الفيتامينات والمقوّيات التي يصفها الطبيب بانتظام؛ كي ينمو الطفل بشكل سليم، وتعوّض الأم ما تفقده مِن فيتامينات في فترة الحمل. التغذية الصحية الاهتمام بتناول الحليب والبيض كل يوم؛ كي تستطيع الأم تعويض الكالسيوم الذي تفقده في الحمل. تناول الأسماك والمأكولات البحرية مرة في الأسبوع؛ لما لها مِن فائدة على صحة الأم والجنين. الحرص على تناول الفواكه والخضار الطازجة يومياً؛ لأنها مفيدة جداً في تجديد نشاط المرأة، وعدم شعورها بالتعب أو الخمول، وبالإضافة إلى أنّها توفر الفيتامينات في الجسم. شرب العصير كل يوم والماء أيضاً بكميات كافية لحاجة الجسم. الابتعاد عن شرب المنبّهات كالقهوة والشاي؛ كي لا يسبب ذلك قلة امتصاص الفيتامينات في الجسم. الابتعاد عن تناول الأطعمة المقلية والمالحة؛ لأنها تسبب السمنة خلال الحمل ومشاكل أخرى. تناول الأطعمة التي تحتوي على النشويات، مثل: البطاطا المسلوقة، أو المعكرونة. الاهتمام بالبشرة والجسم الحرص على استخدام زيت طبيعي لتدهين الجلد، وخصوصاً في منطقة البطن لمنع التشققات خلال الحمل، ويُفضّل استخدام زيت الزيتون الطبيعي. عمل ماسك طبيعي لبشرة الوجه، وخصوصاً لو لاحظتي اسمرارها، أو بدء ظهور الكلف؛ كي تحاولي الحد من زيادة انتشاره. سوف تلاحظين أن شعرك أصبح ضعيفاً، ويعاني مِن المشاكل، فيمكنك عمل حمامات زيت لتغذية شعرك، وقص أطرافه كي تحافظي على جماله. ابتعدي قدر الإمكان عن التعرض لأشعّة الشمس المباشرة ولفترات طويلة؛ كي لا يزيد ذلك مِن احتمالية ظهور الكلف لديك. إذا لاحظتي ظهور الحبوب في وجهك يمكنك استشارة طبيب الجلد في استخدام كريم يساعدك في التخلص منها. الاهتمام بالملابس الحرص على لبس ملابس فضفاضة ومناسبة للحمل، ولا تكون ضيقة؛ كي لا تجعلك تشعرين بالاختناق أو يؤثّر ذلك على صحة جنينك. ابتعدي عن لبس الحذاء ذي الكعب العالي؛ كي لا تشعرين بآلام الظهر والأرجل، أو تتعرضين للوقوع بسببه. احرصي على لبس الملابس القطنية التي تمتص العرق، ولا تجعلك تشعرين بالحرارة، وتساعد على راحتك. محاذير تجنبي القيام بأعمال تتطلب جهد، أو حمل شيء ثقيل؛ كي لا يؤثر ذلك على صحة حملك. ابتعدي عن الأماكن التي بها روائح قوية، مثل: رائحة الكلور، أو المنظفات، أو الدخان. عدم الحركة لفترة طويلة وبذل مجهود شاق لفترة مِن الوقت. التقليل مِن الجماع، وخصوصاً في أول أشهر الحمل؛ كي لا يسبب ذلك الإجهاض. لا تكوني غاضبة طوال الوقت أو حزينة؛ لأن ذلك يؤثر كثيراً على صحة جنينك. عند شعورك بعدم حركة الجنين بشكل طبيعي، أو شعورك بأي تعب أو إرهاق شديد، يجب أن تستشيري الطبيب فوراً؛ كي تتجنبي أي مضاعفات في المستقبل. هذا كان أهم ما يجب أن تحرص عليه المرأة خلال فترة الحمل؛ كي تتجنب تعرضها للمشاكل والأمراض، ويجب أن تحرص المرأة الحامل أيضاً على أخذ قسط مِن الراحة خلال الليل؛ كي تتجنب الشعور بالتعب، وخصوصاً آلام الظهر، ويفضل أن تنام المرأة الحامل على جنبها اليمين أو اليسار، وألا تنام على ظهرها؛ كي لا تشعر بالاختناق. يجب أن تحرص المرأة على الراحة في الأشهر الأولى؛ كي تتجنب أي مشاكل تسبب لها الإجهاض، وثم بعد ذلك يمكنها ممارسة حياتها الطبيعية، ولكن مِن دون الإفراط في الحركة والإجهاد، وفي الشهر الأخير يجب أن تحرص المرأة على المشي، وتناول المشروبات الساخنة، والحمام بماء ساخن أيضاً؛ كي يساعدها ذلك في الولادة بشكل أفضل، ويخفف عنها بعض آلام الطلق. كلّما كانت المرأة مهتمة بصحتها وبصحة جنينها، وتتبع التعليمات التي ينصحها بها الطبيب، تساعد نفسها أكثر في البقاء في حالة صحية جيدة، وتحافظ على صحة جنينها أيضاً، ولكن إذا أهملت المرأة صحتها في الحمل، ولم تكترث كثيراً للحرص على صحة الجنين، فقد يسبب لها ذلك مشاكل وأمراض كثيرة، ويجب أن تعلم المرأة أن الجنين يشعر ويسمع كل شيء يدور مِن حوله، ويتأثر به أيضاً، فإذا كنتي هادئة دوماً ومرتاحة البال، فسوف يتأثر جنينك بذلك، ويكون هادئ الطباع بعد الولادة، أما إذا كنتي دائمة التوتر والغضب والحزن، فسوف يتأثر جنينك بذلك كثيراً، ويكون سيء المزاج وكثير الصراخ في فترة طفولته. سوف تلاحظين عند استماعك للموسيقي أو القرآن بأن طفلك يتأثر بذلك أيضاً، فيفضل أن تستمتعين بفترة الحمل، وبالحرص على صحتك وصحة جنينك؛ كي لا تندمين بعد ذلك إذا حدث لأي أحد منكما أي مكروه -لا سمح الله-، فالحمل نعمة مِن الله تعالى لا يشعر بها إلا مَن يفقدها، والأطفال هم بهجة وزينة هذه الحياة، وهم مِن أغلى الكنوز التي يملكها الإنسان، فالطفل عندما يكبر يصبح سنداً وفخراً لأهله، وسبب لفرحهم وسعادتهم في الدنيا، وراحتهم في الآخرة أيضاً. (مدقق)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *