الرئيسية / فعاليات المستشفى / بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية وصندوق الأوبك والمعهد الوطني للموسيقى: المقاصد تنظم فعاليات إفطار وأمسية رمضانية

بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية وصندوق الأوبك والمعهد الوطني للموسيقى: المقاصد تنظم فعاليات إفطار وأمسية رمضانية

بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية وصندوق الأوبك والمعهد الوطني للموسيقى
المقاصد تنظم فعاليات إفطار وأمسية رمضانية

474A7997474A7981
القدس المحتلة- نظم مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية فعاليات إفطار وأمسية رمضانية في إطار برنامج دعم قطاع الصحة في القدس الشرقية المنفذ من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بدعم من صندوق الأوبك للتنمية الدولية، وبمشاركة من قبل المعهد الوطني للموسيقى.

وحضر الفعاليات  كل من الدكتور رفيق الحسيني مدير عام المستشفى، والسيد سمير القدومي أمين سر نقابة الموظفين والعاملين، والسيد معتز دوابشة محلل البرامج في برنامج ال UNDP.

واشتمل الإفطار على تقديم وجبات لكافة المرضى الذين يتلقون العلاج في المستشفى ومرافقيهم، إضافة الى الطواقم الطبية والتمريضية المناوبة.

من جانبه، أثنى الدكتور رفيق الحسيني على جهود الداعمين للفعاليات الرمضانية، مؤكدا أن هذه المبادرات تعد على درجة بالغة من الأهمية، حيث تبث أجواء من السعادة والبهجة في نفوس المرضى ومرافقيهم، مثمنا التبرع والدعم المتواصل من قبل وكالة الأمم المتحدة للتنمية وصندوق الأوبك لصالح الأقسام المختلفة وتدريب الأطباء في مستشفى المقاصد.

474A7988
كما أكد الحسيني اهتمام إدارة المستشفى بتوطيد العلاقة مع الداعمين والممولين للمشاريع الصحية والتنموية المستدامة في مشافي القدس الشرقية والتي تصب في خدمة المجتمع الفلسطيني، كما أكد حرص الإدارة على تقوية أواصر العلاقات الأخوية لدى الموظفين، من أجل ضمان توفير الراحة النفسية لهم وبالتالي تقديم الخدمات الطبية المثلى للمرضى.

ولفت الحسيني إلى أهمية مواصلة إحياء الليالي الرمضانية وتفعيل الحياة الاجتماعية طيلة أيام العام داخل مدينة القدس المحتلة في ظل ما تشهده من محاولات العزل والتهميش، مجددا دعوته كافة المؤسسات والهيئات المحلية والعربية والدولية إلى تسليط الضوء على المؤسسات الفلسطينية في القدس من أجل دعم صمودها وبقائها.

بدوره، قال السيد معتز دوابشة أن هذا النشاط يأتي ضمن برنامج دعم قطاع الصحة في القدس الشرقية الممول من قبل صندوق الأوبك وبتنفيذ من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وذلك في إطار شراكتهما التي تقوم على أساس استهداف دعم وتطوير مشافي القدس الشرقية ومساعدتها في الإيفاء بمتطلباتها التنموية وموائمة احتياجاتها الطبية والإنسانية، فيما اعتمدت هذه الفعالية على دعم مطبخ مستشفى المقاصد بتقديم وجبة لكل مريض ومرافق وموظف وعددهم يقارب الـ 500.

وأضاف دوابشة أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وصندوق الأوبك يعملان في إطار برنامج موسع لدعم قطاعات الصحة والتعليم والإسكان في القدس، واستمرارا لمسيرة دعم وتطوير عدد من الأقسام في المقاصد أبرزها إنشاء مركز جراحة الأعصاب، إلى جانب تطوير عدد من الأقسام في مستشفى المطلع وغيرها من المشاريع التي تم تنفيذها في مشافي شبكة مستشفيات القدس الشرقية.

وبعيد الإفطار، قدمت الفرقة الموسيقية التابعة للمعهد الوطني للموسيقى أمسية فنية اشتملت على تواشيح دينية وأناشيد وطنية حضرها حشد كبير من المرضى والمرافقين.

شاهد أيضاً

المشاركون في ”لقاء القدس_عمّان العلمي الثاني“ يؤكدون أهمية استمرار النشاطات المشتركة

نظّمه مشفى المقاصد ونقابة الأطباء الأردنية   القدس المحتلة_ 7 أيلول 2017-  استضافت كلية المقاصد الجامعية في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *