الرئيسية / آخرالأخبار / وفدٌ برلمانيٌ سويدي يزور “المقاصد” ويطلق حملة (شعاع الأمل) لدعم المستشفى

وفدٌ برلمانيٌ سويدي يزور “المقاصد” ويطلق حملة (شعاع الأمل) لدعم المستشفى

 

القدس المحتلة- 10/1/2016-  أعلن وفد برلماني سويدي خلال زيارة قام بها إلى مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية؛ إطلاقه لحملة (شعاع الأمل) التي تهدف لجمع التبرعات لصالح المشافي الفلسطينية، وفي مقدمتها مشفى المقاصد.

 

وتألف الوفد من أربعة أعضاء برلمانيين ممثلين عن عدد من الأحزاب السياسية، وترأسته السيدة ماري جرانلوند رئيسة اللجنة البرلمانية الفلسطينية السويدية من الحزب الاشتراكي السويدي الحاكم.

474A0683474A0655 

وخلال اللقاء، رحب الدكتور عرفات الهدمي رئيس الهيئة الإدارية لجمعية المقاصد بالوفد الضيف، مقدماً نبذة تاريخية عن المستشفى، ولافتاً إلى أن المقاصد باتت المستشفى الأكثر تطوراً في فلسطين بجهود الإدارة والطواقم الطبية، متحدين الظروف المالية والسياسية الراهنة التي لم تعق عمل المستشفى.

 

فيما قدم الدكتور رفيق الحسيني 474A0642مدير عام المستشفى، عرضاً مفصلاً عن الوضع الطبي والمالي للمقاصد، وحول آليات العمل فيه انطلاقا من كونه المستشفى التحويلي والتعليمي الأول في الوطن.

 

وشرح الحسيني للوفد الإنجازات الطبية التي حققها المشفى في السنوات الأخيرة، لا سيما على مستوى إجراء العمليات الجراحية المعقدة والتي تتجاوز 6500 عملية سنوياً، مبيناً أن احتياجات المستشفى لا تزال بازدياد خاصة فيما يتعلق بالأجهزة واللوازم الطبية وبعض الأدوية، إضافة إلى الحاجة لإعادة ترميم وتأهيل عدد من الأقسام القديمة، وتدريب الأطباء والممرضين لمنحهم المزيد من الكفاءة العلمية والخبرات.

 

بدوره، قال السيد فيكتور سماعنة من لجنة القدس في ستوكهولم، أن أعضاء البرلمان السويدي قد بدأوا حملة (شعاع الأمل) نظراً لأن الأمل في فلسطين أصبح مفقوداً، وما يطمح له الجميع هو أن يتمتع الفلسطينيون بخدمات الصحة الجيدة والتعليم، لذلك قررنا أن نبدأ بدعم المستشفيات الفلسطينية، ولا سيما مشافي القدس، كما قال سماعنة.

 

وأضاف سماعنة: “سنطلق حملة شعاع الأمل لتشمل المستويين العربي والدولي، وسيجند الدعم الأول لصالح مستشفى المقاصد في القدس، وذلك بعد تكوين معرفة متكاملة حول احتياجات المشفى، ليتسنى لنا تنفيذ حملتنا من ستوكهولم إلى القدس عن طريق البرلمانيين السويديين”. مؤكداً أن الإعلان عن المرحلة الأولى من التبرعات المقدمة لمستشفى المقاصد سيتم في غضون شهور قليلة، وذلك بعد جمع المبالغ اللازمة”.

 

من جهتها، أعربت السيدة جرانلوند عن سعادتها بزيارة الوفد إلى فلسطين، وبما عاينه من تطور طبي وصلت إليه المشافي الفلسطينية، مؤكدة أن مستشفى المقاصد يعد أكثرها تطوراً واحتضاناً للمرضى من مختلف المحافظات، وأضافت: “نعدكم بأن نقدم الأفضل للمستشفى، لأن دعم المقاصد يعد أحد أهم برامجنا في المشروع الذي بدأناه”.

 

وقام الوفد بجولة تفقدية للمستشفى، زاروا خلالها وحدة جراحة قلب الأطفال وقسمي إنعاش القلب والأطفال حديثي الولادة، معربين عن اعتزازهم بالتطور الطبي وتوخي المعايير العالمية في الأقسام، وعن تضامنهم مع المستشفى ضد المعوقات والاقتحامات الإسرائيلية التي تكررت في الشهور الأخيرة.

شاهد أيضاً

ائتلاف أمان: مستشفيات القدس تعيش أزمة خطيرة تهدد استمراريتها

رام الله – دنيا الوطن عقد الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة “أمان” جلسة نقاش حول …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *